منتديات الفجر الروحانية للشيخ ابو احمد الحمدانى0020173672868


المعالج الروحاني الشيخ ابو احمد الحمدانى لفك السحر وعلاج جميع الاصابات السحريه بأذن الله عزوجل للاتصال بنا على الارقام التاليه0020147910454
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيل

شاطر | 
 

 تـــاج الـعـلـوم و الـسـر الــمكـنــون في الحكمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو احمد الحمدانى
Admin


عدد المساهمات : 144
تاريخ التسجيل : 08/05/2010

مُساهمةموضوع: تـــاج الـعـلـوم و الـسـر الــمكـنــون في الحكمة   الإثنين مايو 10, 2010 2:50 am

أعلم أخي أن تصبح عالم روحاني يحتاج أن تعلم ببعض الأمور وسوف اختصر عليك المشوار بما قل ودل..
أن تتقي الله في نفسك و تعبده كأنك تراه فإن لم تكن تراه فهو يراك:
أخي اعلم أساس علم الروحانية ليس للحصول على الجن والعفاريت فبهذا أنت تطلب الدنيا و تترك الاخره ..
الله هو طلبك ورضاه هو هدفك وعبادته هي غايتك وان تكون عبدا له وخادما عند بابه هي أمنيتك ولأن ينظر إليك نظرة رضي وسرور أحب إليك من الدنيا و ما عليها !!
من وجد الله لم يفقد شيء ومن فقد الله لم يجد شيء... فأساس الأوراد و الادعيه و الصلوات هي عباده لله و طاعة له كما قال تعالى في حديث قدسي ( فمازال عبدي يتقرب إلي بنوافل حتى أحبه ) وان احبك الله فما هي النتيجة ؟ ببساطه الرد هو ( من عادا لي ولياُ فقد أذنت عليه بالحرب)..انظر من الذي يحارب الله وجنوده ومن هم جنوده ؟ كل شيء من الذرة إلا الملائكة .. إن أولياء لله لا خوف عليه ولا هم يحزنون قال تعالى ( إن الله يدافع عن اللذين امنوا) وقال الرسول الكريم أو بما معناه ( لو لزمتم أو داومتم على ما انتم عليه عندي لصافحتكم الملائكة وانتم على فورشكم) أخي الكريم أظن الموضوع واضح فببساطه أنت تطلب الحكمة وهي جوهر أي علم بل هي العلم نفسه العلم يأتي من الحكمة ومن ملك الحكمة وان كان جاهلا أمي لا بقراء أو يكتب وصل للعلم لان فطرته سليمة وعقله سليم وقلبه نظيف يعني جاهز لان يستقبل من الله الإيحاء أولم تسمع قول الله تعالى (يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا ۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ (269))
لان الله يوحي لكل خلقه وليس المقصود هنا مثل وحي النبوة أو وحي الرسالة طبعا لا المقصود الوحي الذي فيه

الحكمة فقال تعالى (لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْ أَنْفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ (164)) فرسول الأكرم لم يكن يقراء فقد كان امي و كان نقياُ تقياُ فعلمه الله الحكمه وبعثه رسول و علم الرسول الحكمه للمؤمنين وتحصل عليها بأتباعك له عقلا وقلبا واعتقادا وتعبدا بكل مثقال ذره من ذرات وجودك فكلما زادة نسبة الذرات التي تستسلم لله ورسوله زادة في حكمتك لانك تصبح مكشوف البصيره ترى بنور وجه الله تعالى.لان قلبك فارغ من اي شيء يعطل وصول هذا الوحي و رؤيتك تصبح صادقه لان نفسك اصبحت شفافة طاهرة نقيه من الشوائب ترى في المنام ويتحقق باليقضه .. قال تعالى وَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ أُمِّ مُوسَىٰ أَنْ أَرْضِعِيهِ ۖ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي ۖ إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ (7)) القصص وقال تعالى وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَىٰ فَارِغًا ۖ إِنْ كَادَتْ لَتُبْدِي بِهِ لَوْلَا أَنْ رَبَطْنَا عَلَىٰ قَلْبِهَا لِتَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ (10)) القصص وايضا تعلم ان الله اوحى للنحل في اتخاذ الجبال بيوتاُ و أمور أخرى كثيرة .. فمن كان مع الله يجد الله معه
أخي الكريم هذه مقدمه بسيطة من الغاية التي يجب عقد النية على أساس تعلم الروحانية فاني والله أول ما تعلمت لم أتعلم أي سر ولا أي شيء أبدا حتى ظننت انه لا يوجد شي اسمه روحانيه كنت أتعلم كيف اعبد الله بشكل صحيح وكيف انقي قلبي وعقلي من أي شيء يفسد علي صفاء روحي و أقول أوراد كثيرة جدا بأعداد كبيره و اعلم أن هناك أمور تحدث حولي ولا افهم ماهية و كانت أورادي شديدة ولكن لم أتعلم من شيخي أي توكيل أو تصريف ولم يكن في نيته هذا الأمر لأنه أرادني أن اعبد الله بكل قلبي رغبتاُ بالله وحده ورضاه وحبه وحب نبيه و طاعة له و عبودية حقاُ حقا و ان أصبح خادما لربي فأول ما علمني شي سهل جدا جدا نعمل به كل يوم ولكن لو تم العمل وصح كفاك عن أي خادم بالعالم أتعلم ما هو ؟
الدعاء المستجاب
فكان يقول لي شيخي أول ما تخلص من أورادك الطويلة أدعو الله لنفسك بما تشاء وعليها لازمت فرأيت نفسي بعد فتره ما دعوت دعاء إلا و يستجاب لي ؟ سبحان الله والحمد لله وما شاء الله لا حول ولا قوه إلا بالله ...
علمت إني وصلت لغايتي و مبتغاي لان أي شيء بعد هذا فإنما أقول له كن فيكون والسبب قوله تعالى في حديث قدسي يرويه ابن تيمية ((وَقَدْ جَاءَ فِي الْأَثَرِ : " { يَا عَبْدِي أَنَا أَقُولُ لِلشَّيْءِ كُنْ فَيَكُونُ أَطِعْنِي أَجْعَلْك تَقُولُ لِلشَّيْءِ كُنْ فَيَكُونُ يَا عَبْدِي أَنَا الْحَيُّ الَّذِي لَا يَمُوتُ أَطِعْنِي أَجْعَلْك حَيًّا لَا تَمُوتُ } " وَفِي أَثَرٍ : " { إنَّ الْمُؤْمِنَ تَأْتِيهِ التُّحَفُ مِنْ اللَّهِ : مَنْ الْحَيُّ الَّذِي لَا يَمُوتُ إلَى الْحَيِّ الَّذِي لَا يَمُوتُ } " فَهَذِهِ غَايَةٌ لَيْسَ وَرَاءَهَا مَرْمَى كَيْفَ لَا وَهُوَ بِاَللَّهِ يَسْمَعُ وَبِهِ يُبْصِرُ وَبِهِ يَبْطِشُ وَبِهِ يَمْشِي ؟ فَلَا يَقُومُ لِقُوَّتِهِ قُوَّةٌ .))
ومن بعصيك يا عبد الله في الكون ؟ أنت خادم الله وكل شيء مسخر لخدمتك ما دمت خادم الله الأمين الحريص على الرق بخالص العبودية والذل قائماُ في ذكره لا تفتر حافظاُ حدوده مقيما حقه و أمره فأنت خليفته على الأرض قال تعالى ( إني جاعل في الأرض خليفة ) وعلم متى ما عصيت الله عصاك كل شيء حتى زوجتك ودابتك تعرف انك عصيت الله بعصيانهم لك ... أخي الكريم اعلم ترشد ان الله هو الغاية في كل شيء هو حبيبك المرجو رضاه قال تعالى ( إن كنتم تحبون الله فتبعوني يحببكم الله) أخي الكريم أنت تخدم ملك الملوك سيد الكون الحاكم على كل ذره كيف يعصينك من خلقه الله لخدمتك وأنت خادمه وأنت خليفته على أرضه واعلم السر ترشد ( العقل ) الذي به تميزت عن كل شيء بهذا العالم والسر الأخر ( الضعف ) فأنت ضعيف وتجتهد في طاعته وغيرك قوي لا يتعب مثل الملائكة فأنت أعظم بضعفك وعقلك طيب ما هو السر في هذا ؟ انك مخير ولست مسير فقد تكلف الله بتسيير العالم لك وتسخير كل شيء لك إلى شيء واحد ( عقلك ) فقد أعطاك هذا العقل وطالبك بتشغيله بنفسك وان الله له سنن في الكون (ولن تجد لسنة الله تبديلا)
فكل القوانين ثابتة إلا شيئين حركهما الله ولم يثبتهم وهما ( الرزق والصحة ) لأنهما عصاه السيد الذي به يؤدب عبده إن عصاه أو أكثر في الأخطاء أو ضل عن الطريق لكي يرده للصواب .. أخي الكريم الحكمة طلبك واعلم أن طلبك سهل المنال فقط نقي قلبك وعقلك وجسدك من كل خبيث وحرام واتقي الله أوصيك بتقوى الله فهي الوسيلة اتقي الله في سرك وعلانيتك تصل لغايتك وتصبح من أعظم من خلق الله وتدير ما شاء الله في كونه الم تسمع قول الله تعالى ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا تَدَايَنْتُمْ بِدَيْنٍ إِلَىٰ أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْتُبُوهُ ۚ وَلْيَكْتُبْ بَيْنَكُمْ كَاتِبٌ بِالْعَدْلِ ۚ وَلَا يَأْبَ كَاتِبٌ أَنْ يَكْتُبَ كَمَا عَلَّمَهُ اللَّهُ ۚ فَلْيَكْتُبْ وَلْيُمْلِلِ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ وَلْيَتَّقِ اللَّهَ رَبَّهُ وَلَا يَبْخَسْ مِنْهُ شَيْئًا ۚ فَإِنْ كَانَ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ سَفِيهًا أَوْ ضَعِيفًا أَوْ لَا يَسْتَطِيعُ أَنْ يُمِلَّ هُوَ فَلْيُمْلِلْ وَلِيُّهُ بِالْعَدْلِ ۚ وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ مِنْ رِجَالِكُمْ ۖ فَإِنْ لَمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّنْ تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاءِ أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الْأُخْرَىٰ ۚ وَلَا يَأْبَ الشُّهَدَاءُ إِذَا مَا دُعُوا ۚ وَلَا تَسْأَمُوا أَنْ تَكْتُبُوهُ صَغِيرًا أَوْ كَبِيرًا إِلَىٰ أَجَلِهِ ۚ ذَٰلِكُمْ أَقْسَطُ عِنْدَ اللَّهِ وَأَقْوَمُ لِلشَّهَادَةِ وَأَدْنَىٰ أَلَّا تَرْتَابُوا ۖ إِلَّا أَنْ تَكُونَ تِجَارَةً حَاضِرَةً تُدِيرُونَهَا بَيْنَكُمْ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَلَّا تَكْتُبُوهَا ۗ وَأَشْهِدُوا إِذَا تَبَايَعْتُمْ ۚ وَلَا يُضَارَّ كَاتِبٌ وَلَا شَهِيدٌ ۚ وَإِنْ تَفْعَلُوا فَإِنَّهُ فُسُوقٌ بِكُمْ ۗ وَاتَّقُوا اللَّهَ ۖ وَيُعَلِّمُكُمُ اللَّهُ ۗ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (282)

و أبدا بأوراد تقوي وتجدد إيمانك كقول لا اله إلا الله بعدد وغيرها من الأوراد اللطيفة حتى يختلط بدمك ولحمك معناها وتشربه روحك وجسدك و تصبح عبدا ربانيا هكذا فلن تضل في أي وادي مشيت تعلم أن الله معك وان الله سوف يهديك وغيرها من الأمور التي تكفل الله برعاية خدامه وعبيده المخلصين ( إلا عبادي المخلصين) فمالك تسأل عن شيء وهو عندك ؟ أم ليس العمى في البصر ولكن العمى في البصيرة ! إن المؤمن يرى بنور وجه الله يخترق الحجب ويكشف له الله ما خفي عنه يخدمه أُلوف من العوالم وهو لا يعلم ! لماذا ؟ لان الله سخر كل شيء لخدمته لماذا ؟ لأنه خادم الله ! او ليس للخادم اجر؟
قال تعالى إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ (30))

إذن النقاط التي تم سردها ببساطه هي
1 – عقد النية الصحيحة.
2- الإخلاص التام بالقلب و العقل والعمل.
3- الالتزام بطاعة الله و المداومة.
4- تطهير كل شيء من العقل والقلب و نية و الجسد والثياب من كل خبيث ومن كل حرام.
5- محبة الله ورسوله و ذلك بإتباع الرسول.
6- تقوى الله تعالى في السر قبل العلانية.
7- التفكر بالله كثيرا وفي خلقه وملكوته و محادثة النفس بتذكيرها بعظمة مولاك وسيدك وهذا هو الغرض الحقيقي من المواظبة على الأذكار.. ففهم ترشد..

ولفوائد التي تعود عليك على قدر الإخلاص على قدر التصديق بالقلب والعقل لما تعمل من عمل وتدعو من دعاء على قدر استسلام بذراتك لله بالتصديق التام والتباع والانقياد التام والعمل على طاعته بالاجتهاد التام على مراقبة الله اشد المراقبة وذلك بتقوى الله ومعرفة انه لا تنفس من نفس ولا تنظر من نظره ولا تخطر لك من خاطره إلا و لديه رقيب لا تفوته مثقال ذره من شيء! فهل نحن معصومون ؟ لا طبعا ! و الحل ؟ الاستغفار بعد كل خطيئة فورا و أن لا تأخذك العزة بالإثم لو كانت تلك الخطيئة في حقوق الناس خاصة لان حقوق الناس صعب الحساب عند الله وملازمة الاستغفار فهو مفتاح السرور كله وهذا معروف بما فيه من كنز الكنوز دعاء الاستغفار و سيد الاستغفار.. قال الله تعالى إِذْ دَخَلُوا عَلَىٰ دَاوُودَ فَفَزِعَ مِنْهُمْ ۖ قَالُوا لَا تَخَفْ ۖ خَصْمَانِ بَغَىٰ بَعْضُنَا عَلَىٰ بَعْضٍ فَاحْكُمْ بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَلَا تُشْطِطْ وَاهْدِنَا إِلَىٰ سَوَاءِ الصِّرَاطِ (22)
إِنَّ هَٰذَا أَخِي لَهُ تِسْعٌ وَتِسْعُونَ نَعْجَةً وَلِيَ نَعْجَةٌ وَاحِدَةٌ فَقَالَ أَكْفِلْنِيهَا وَعَزَّنِي فِي الْخِطَابِ (23)
قَالَ لَقَدْ ظَلَمَكَ بِسُؤَالِ نَعْجَتِكَ إِلَىٰ نِعَاجِهِ ۖ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ الْخُلَطَاءِ لَيَبْغِي بَعْضُهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَقَلِيلٌ مَا هُمْ ۗ وَظَنَّ دَاوُودُ أَنَّمَا فَتَنَّاهُ فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ ۩ (24)
فَغَفَرْنَا لَهُ ذَٰلِكَ ۖ وَإِنَّ لَهُ عِنْدَنَا لَزُلْفَىٰ وَحُسْنَ مَآبٍ (25)
يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ فَاحْكُمْ بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَلَا تَتَّبِعِ الْهَوَىٰ فَيُضِلَّكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَضِلُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا نَسُوا يَوْمَ الْحِسَابِ (26)

وللحديث ان شاء الله بقيه ان وجدت من الناس الرد ووجدت اهتمام بالموضوع وان كان في فائده فسوف احاول أن أضيف ما يمكن أن يستفاد منه أكثر فأكثر.. اسأل الله لي ولكم المغفرة و التوبة المتقبلة و ان يستخدمنا في طاعته وان يقبلنا خداما وعبادا له ويرضى عنا وعنكم وعن والدينا ويغفر لنا وللمسلمين وينصر كل مظلوم ويعز أمة محمد ويعيد لها مجدها وجندها آمين يا رب .
(إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا (56))
اللهم صلي وسلم وبارك على فاطمة و أبيها وبعلها وبنيها والسر المودع فيها..
نأمل الدعاء راجين من الله عز وجل بفتح الفتوح لمن دعا لي ولوالدي ولشيخي وصلا على محمد و على آل محمد ,,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfagr.own0.com
 
تـــاج الـعـلـوم و الـسـر الــمكـنــون في الحكمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الفجر الروحانية للشيخ ابو احمد الحمدانى0020173672868 :: منتدى أعمال الروحانيات العامة-
انتقل الى: